الانتاج الحيواني

منتدي علمي يهتم بالانتاج الحيواني و كل مل يتعلق بالمهنة في السودان بهدف توفير كل المعلومات العلمية و البحوث المتعلقة بنشاط الانتاج الحيواني كما يسعي لخلق علاقات اجتماعية بين رواده
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أهمية التغذية في صناعة الدواجن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Motaz Gorashi
مشرف المكتبة العلمية
مشرف المكتبة العلمية


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9
نقاط : 27
تاريخ التسجيل : 01/04/2011

مُساهمةموضوع: أهمية التغذية في صناعة الدواجن   الأحد أبريل 03, 2011 7:10 pm

1. تشكل التغذية 80% من تكاليف مزرعة الدواجن سواء تسمين او بياض .
2. تتحكم تركيبة العلف في كمية العلف المستخدمة و كذلك وزن المنتج
3. من أهم المقاييس للحكم على نجاح مزرعة الدواجن أو فشلها (معامل التحويل) اى كمية العلف اللازمة لإنتاج كيلو منتج سواء لحم أو بيض .
4. نقص بعض المكونات في تركيبة العلف قد يؤدي إلى فشل المشروع بالكامل ..لذلك يجب توفير العليقة المتوازنة حتى يتمكن الطائر من بلوغ أقصى معدلات النمو و الإنتاج .
و العليقة المتوازنة للدواجن تحتوي على المكونات الآتية :
مواد رئيسية :
بروتين، دهون، كربوهيدرات، أملاح، ماء، فيتامينات .
مواد إضافية :
مضادات حيوية، ومضادات الكوكسيديا، مضادات التأكسد، أدوية مختلفة، حصى و صدف .
نظرة تاريخية للتعرف على مدى التطور في (الاستهلاك الغذائي (عام 1923 :
كان الكتكوت يحتاج لفترة طويلة لتربيته تصل الى 110 يوم حتى يصل وزن 1.100 كجم .
اى انه يزيد بمتوسط 10 جم يوميا و معامل التحويل 4.6 كجم اى يلزم التغذية ب 4.6 كجم علف لإعطاء 1 كجم لحم.فإذا كان المستهدف الوصول بوزن الدجاجة إلى 1.800 كجم ففي هذه الحالة يلزم 170 يوما للوصول إلى هذا الوزن حيث تستهلك الدجاجة كمية من علف حوالي 6 كجم خلال هذه المدة .
و من الواضح أن اقتصاديات لمشروع غير مجدية سواء من حيث الوقت او كميات العلف اللازمة و بالتالي التكلفة ..و لنا ان نتصور لو لم يحدث اى تطور في مجال التغذية ما كانت ستؤول إليه هذه الصناعة .
ثم تتابعت الأبحاث و خاصة من ناحية تحسين السلالات و انتخاب الصفات الجيدة و استبعاد الصفات الغير مرغوبة و المؤثرة سلبا في المشروع، و كان دليل الاستهلاك كالآتي عام 1993 .
عام 1993 :
يحتاج كتكوت اللحم للتربية لمدة 44 يوما للوصول الى وزن 1.870 كجم اى انه يزيد بمعدل 43 جم / يوم .
و معامل تحويل 1.950 كجم (كمية العلف اللازمة لإنتاج كيلو لحم او بيض.
و للحصول على هذه النتائج المدهشة لابد من توافر الظروف القياسية في الأعمار المختلفة .
سواء من ناحية الإضاءة و التهوية و نوعية الغذاء و التحصينات و البرنامج البيطري و درجة الحرارة و نسبة الرطوبة .
و هذه الظروف القياسية لابد من توافرها بالنسب المقررة لكل عمر و بالتالي نحصل على هذه النتائج إذا كانت مساكن الدواجن مجهزة بحيث يمكن التحكم في هذه العوامل و توفيرها في الوقت المطلوب .
لماذا لا نحصل على هذه النتائج في مصر ؟
تكلفة العنابر المجهزة الكترونيا و أجهزة التحكم الذاتي عالية جدا قد تضر بدراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع ، نظرا لكثرة المزارع التي تدار يدويا بأقل التكاليف و التي تزيد من العرض فيقل ثمن البيع فتتعرض مثل هذه المزارع الكبيرة المجهزة إلى خسائر كبيرة .
ما هي النتائج التي يحصل عليها المزارع في مصر ؟
يحتاج كتكوت اللحم لتربيته في المزارع المصرية لمدة 50-52 يوما للحصول على دجاجة متوسط وزنها 1.650 كجم (ملحوظة- اقل من ذلك في فصل الصيف ) و معامل التحويل 2.5 كجم اى انه يلزم التغذية ب 2.500 كجم علف للحصول على 1 كجم لحم علما بان أوروبا و أمريكا وصلت إلى هذه النتائج في الستينات من هذا القرن.
أسلوب التغذية :
تشكل التغذية في اى مزرعة سواء تسمين او بياض 80% من التكاليف و بالتالي لابد من تقليل هذا البند في إدارة المزرعة و لكن ليس على حساب اتزان العليقة لتحصل على الأوزان و الصفات المطلوبة .
فلابد أن يتم التركيز على هذا العنصر و يعطي اهتماما خاصا سواء من ناحية اتزان العليقة او سعرها لان ذلك سيكون مفتاحا من مفاتيح نجاح المشروع إذا أعطى العناية الخاصة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أهمية التغذية في صناعة الدواجن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الانتاج الحيواني :: مجالات الاإنتاج الحيواني :: إنتاج و رعاية الدواجن-
انتقل الى: